خير القول ما نفع. ( نهج البلاغة ٣: ٤٠)        ربما كان الدواء داءّ والداء دواء. ( نهج البلاغة ٣: ٥٢)      من زهد في الدنيا استهان بالمصيبات، ومن ارتقب الموت سارع إلى الخيرات. ( نهج البلاغة ٤: ٨ )        أخلص في المسألة لربّك فإن بيده العطاء والحرمان. ( نهج البلاغة ٣: ٣٩)      من وضع نفسه مواضع التهمة فلا يلومنّ من أساء به الظن. ( نهج البلاغة ٤: ٤١)      
المهندس محمد علي الصائغ