بكثرة الصمت تكون الهيبة. ( نهج البلاغة ٤: ٥٠)      من وضع نفسه مواضع التهمة فلا يلومنّ من أساء به الظن. ( نهج البلاغة ٤: ٤١)      من رضي برزق الله لم يحزن على ما فاته. ( نهج البلاغة ٤: ٨١ )      من رضي عن نفسه كثر الساخطون عليه. ( نهج البلاغة ٤: ٣)      بادروا الموت الذي إن هربتم أدرككم، وإن أقمتم أخذكم، وإن نسيتموه ذكركم. ( نهج البلاغة ٤: ٤٦)      
الشيخ ضياء العراقي