سل عن الرفيق قبل الطريق، وعن الجار قبل الدار: نهج البلاغة ٣: ٥٦)      ما أكثر العبر وأقل الاعتبار. ( نهج البلاغة ٤: ٧٢)       لا  تتخذن عدو صديقك صديقاً فتعادي صديقك. ( نهج البلاغة ٣: ٥٤)      من أبطأ به عمله لم يسرع به نسبه. ( نهج البلاغة ٤: ٦)      إياك والعجلة بالأمور قبل أوانها أو التسقط فيها عند إمكانها. ( نهج البلاغة ٣: ١٠٩)     
المكتبة > الفقه > فقه استدلالي > المبسوط الصفحة

المبسوط
للإمام أبو بكر محمّد بن أبي سهل السرخسي
الجزء الرابع عشر