بئس الزاد إلى المعاد العدوان على العباد. ( نهج البلاغة ٤: ٤٩)      سل عن الرفيق قبل الطريق، وعن الجار قبل الدار: نهج البلاغة ٣: ٥٦)      قدر الرجل على قدر همته. ( نهج البلاغة ٤: ١٣)      العلم وراثة كريمة والآداب حلل مجددة والفكر مرآة صافية. ( نهج ٤: ٣)      ليس شيء أدعى إلى تغيير نعمة الله وتعجيل نقمته من إقامة على ظلم. ( نهج البلاغة ٣: ٨٥)      
المكتبة > الفقه > أصول الفقه > تحريرات في الاصول الصفحة

تحريرات في الاصول
تأليف العلامة المحقق آية الله المجاهد الشهيد السعيد السيد مصطفى الخميني قدس سره
الجزء الثاني
مؤسسة تنظيم ونشر آثار الامام الخميني قدس سره
تحريرات في الاصول
المقصد الثاني في الأوامر
الفصل الأول فيما يتعلق بمادة الأمر
الأمر الأول حول معنى مادة الأمر واشتراكها المعنوي
تذنيب: في بعض صور الشك في معنى الأمر
الأمر الثاني حول اعتبار العلو والاستعلاء في مفهوم الأمر
الأمر الثالث حول عدم دلالة مادة الأمر على الطلب
الأمر الرابع في الطلب والإرادة
الجهة الاولى: في أن المسألة ليست لغوية
بحث وتذييل: في عدم اصولية المسألة بل هي كلامية وفلسفية
الجهة الثانية: في الإشارة الإجمالية إلى تأريخ المسألة فإن له
الجهة الثالثة: فيما استدل به للأشعري على اختلاف الطلب والإرادة
إفادة فيها فائدة: مغايرة الطلب النفسي للكلام النفسي
تنبيهات
الأول: في بيان حقيقة الإرادة وماهيتها
الثاني: في إمكان الإرادة ووقوعها
إفاضة فيها إضافة
الثالث: في مبادئ وجود الإرادة بعد الفراغ من الإرادة وجودا
الرابع: هل الإرادة جزء أخير من العلة التامة ؟
الخامس: حول إشكال اختيارية الإرادة واضطراريتها
السادس: حول تقسيم الإرادة إلى التكوينية والتشريعية
الفصل الثاني فيما يتعلق بهيئة الأمر وصيغتها وضعا
المقام الأول في أنها هل لها معنى واحد، أو معان
تذنيب: في محذور ايجادية استعمال الصيغة في معناها وجوابه
إيقاظ وإرشاد: في كيفية استعمال الباري للصيغ الإنشائية
المقام الثاني في دلالة الصيغة على الوجوب ثبوتا وإثباتا
الجهة الثانية: البحث الإثباتي في كيفية استفادة الوجوب
ايقاظ: في الاستدلال بالكتاب على الوجوب
الفصل الثالث فيما يتعلق بهيئة الأمر إطلاقا
الثاني: في تشخيص محل النزاع
المقام الأول: في التعبدي والتوصلي
المبحث الأول حول إمكان أخذ قصد الأمر والإتيان بالمأمور بداعي
المرحلة الاولى: فيما اقيم على الامتناع الذاتي، وممنوعيته في مرحلة
المرحلة الثانية: حول الوجوه الناهضة على امتناعه بالغير واستحالته في
تذييل: فيه توضيح لكيفية التمسك بالإطلاق لنفي قصد الأمر
تذنيبان
التذنيب الأول: حول أخذ قصد الأمر بأمر ثان
وهم: حول حقيقة الأجزاء والشرائط ودفعه
شبهة تعين إفادة قصد القربة بدليل منفصل وحلها
كلام المحقق العراقي في المقام وجوابه
إيقاظ
إشكال آخر على الأمرين
التذنيب الثاني: حول أخذ سائر الدواعي القربية في متعلق الأمر
المبحث الثاني هل يستلزم امتناع التقييد امتناع الإطلاق ؟
بحث وتفصيل: حول الاستدلال بالكتاب والسنة على أصالة التعبدية
الوجوه العقلية على أصالة التعبدية
إيقاظ: في استدلال الشيخ الأعظم بقاعدة الإجزاء لأصالة التوصلية
المبحث الثالث في مقتضى الاصول العملية عند الشك في أخذ
أحدها: في قضية الاستصحاب
ثانيها: في قضية البراءة العقلية والعقلائية
إيقاظ: في عدم اشتراط البراءة
وهم ودفع
شبهة وحل
ذنابة: وفيها بيان آخر للاشتغال
ثالثها: في مقتضى أصالة البراءة الشرعية
تنبيهات
التنبيه الأول: حول التمسك بمتمم الجعل
التنبيه الثاني: حول اقتضاء الأمر لاختيارية الفعل
المقام الثاني: قضية الأصل العملي
التنبيه الثالث: في أن إطلاق الخطاب هل يقتضي الإتيان بالفرد
مقتضى الدليل الاجتهادي
مقتضى الأصل العملي
إيقاظ: في شمول بحث التوصلي والتعبدي للنواهي
المقام الثاني في أن مقتضى إطلاق الأمر النفسية والعينية والتعيينية
المقام الثالث في الأمر الواقع عقيب الحظر
إيقاظ: وفيه وجه لتعين النفسي العيني التعييني
الفصل الرابع فيما يمكن تعلقه بهيئة الأمر أو بمادة صيغ
الأمر الأول: في المراد من المرة والتكرار
الأمر الثاني: في خلو الكلام عن الجهة المقتضية للتكرار
التحقيق في المقام
تنبيهان
التنبيه الأول: في إتيان الأفراد العرضية دفعة مع وحدة الأمر
التنبيه الثاني: في الامتثال عقيب الامتثال
المقام الثاني في الفور والتراخي
ذنابة: في منع دلالة الأمر على الفور
تتمة: في أن العصيان بحسب الآنات أو الأزمنة بناء على
المقام الثالث حول متعلق الأوامر، وما يتعلق به الأمر في
فذلكة الكلام
تذنيب
المقام الرابع في أمر الآمر مع علمه بانتفاء شرطه المعروف
فذلكة البحث
المقام الخامس إذا نسخ الوجوب فهل يبقى الجواز، أو الاستحباب،
الجهة الاولى: في حقيقة الحكم وجوبيا كان، أو تحريميا، ندبيا
الجهة الثانية: في تصوير بقاء الحكم بعد النسخ
الجهة الثالثة: في مقتضى الاستصحاب
المقام السادس هل الأمر بالأمر بشئ أمر بذلك الشئ، أم
المقام السابع في الأمر بعد الأمر وقبل الامتثال
الفصل الخامس في الإجزاء
المقدمة فيما يتعلق بما جعله القوم عنوانا
إيقاظ: في الفارق بين مسألة الإجزاء وغيرها
الموقف الأول في أن الإجزاء عند الامتثال ليس قهريا
الموقف الثاني في إجزاء الاضطراري عن الواقعي
إيقاظ: فيه برهان على تعدد الأمر
تنبيه: على عدم الفرق في الإجزاء بين اطلاق الدليل وإهماله
الموقف الثالث في إجزاء المأمور به الظاهري عن الواقعي
الأقوال في إجزاء الأمارات وبيان الحق
تذنيب: حول إمكان حفظ الحكم الواقعي الفعلي
إشارة لبعض الوجوه على إجزاء الأمارات ونقدها
تذنيب: في صور الشك في إجزاء الأمارات وأحكامها
المقام الثاني: فيما يتعلق بالإجزاء في الاصول
التحقيق في إجزاء أصالتي الطهارة والحل
وجه بديع للإجزاء في الاصول
بيان حال إجزاء الاستصحاب
اشكال ودفع
فذلكة البحث: في طرق إثبات الإجزاء
بحث وتحصيل: فيما تخيله الأعلام ورده
فذلكة الكلام في المقام حول الاحتمالات في اجزاء قاعدتي الحل
شبهات على إجزاء الأمارات والاصول وجوابها
تذنيب: في مقتضى الاصول عند الشك في الإجزاء
الموقف الرابع حول الإجزاء عند ترك المأمور به حسب الدليل
ذنابة: حول الإجزاء في الواجبات غير الموقتة