خاطر من استغنى برأيه. ( نهج البلاغة ٤: ٤٨)      من تذكر بعد السفر استعد. ( نهج البلاغة ٤: ٦٨)        إسع في كدحك ولا تكن خازناً لغيرك. ( نهج البلاغة ٣: ٤٦)      بكثرة الصمت تكون الهيبة. ( نهج البلاغة ٤: ٥٠)        لن لمن غالظك فإنّه يوشك أن يلين لك. ( نهج البلاغة ٣: ٥٤)      
المكتبة > الحديث > متون الأحاديث > بحار الانوار الجامعة لدرر أخبار الائمة الاطهار الصفحة

بحار الانوار الجامعة لدرر أخبار الائمة الاطهار
تأليف العلم العلامة الحجة فخر الامة المولى الشيخ محمد باقر المجلسي (قدس الله سره)
الجزء الحادي والثمانون
بسم الله الرحمن الرحيم

(تتمة)

(باب فضل المساجد وأحكامها وآدابها)
٦٨ الخصال ، والعيون : بأسانيد مرت في كتاب الايمان والكفر عن الرضا عن آبائه عليهم السلام قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله : ستة من المروة ثلاثة منها في الحضر وثلاثة
منها في السفر فأما التي في الحضر فتلاوة كتاب الله تعالى ، وعمارة مساجد الله ، واتخاذ الاخوان في الله عزوجل ، وأما التي في السفر فبذل الزاد ، وحسن الخلق ، والمزاح في غير المعاصي (١).
٦٩ الخصال : عن أبيه ، عن سعد بن عبدالله ، عن أيوب بن نوح ، عن الربيع ابن محمد ، عن عبدالاعلى ، عن نوف ، عن أمير المؤمنين عليه السلام قال : إن الله عزوجل أوحى إلى عيسى بن مريم عليهما السلام قل للملاء من بني إسرائيل لايدخلوا بيتا من بيوتي إلا بقلوب طاهرة ، وأبصار خاشعة ، وأكف نقية الخبر (٢).
بيان : طاهرة أي من الاعتقادات الباطلة ، والاخلاق الدنية ، وأبصار خاشعة لاتنظر إلى ماحرم الله ، وتبكي على المعاصي ، ولاتنظر في الصلاة إلى مايشغل صاحبه عن ذكر الله ، وأكف نقية عن الحرام ، والشبهة ، وإنما نسبت إليها لان التصرف فيها غالبا بها .
٧٠ المحاسن : عن محمد بن علي ، عن الحجال ، عن حنان ، عن ابن

(١)الخصال ج ١ ص ١٥٧ ، عيون الاخبار ج ٢ ص ٢٧ ، راجع البحار ج ٧٦
ص ٣١٢ من هذه الطبعة الحديثة .
(٢)الخصال ج ١ ص ١٦٤ .