كفى بالقناعة ملكاً وبحسن الخلق نعيماً/ نهج البلاغة ٤: ٥١.        ربما كان الدواء داءّ والداء دواء. ( نهج البلاغة ٣: ٥٢)        ليس كل طالب يصيب ولا كل غائب يؤوب. ( نهج البلاغة ٣: ٥٣)      الغنى في الغربة وطن، والفقر في الوطن غربة. ( نهج البلاغة ٤: ١٤)      سل عن الرفيق قبل الطريق، وعن الجار قبل الدار: نهج البلاغة ٣: ٥٦)      
البحوث > المتفرقة > ثقافة ومصطلحات قرآنية (17) الصفحة

ثقافة ومصطلحات قرآنية -١٧
القسم الأول
الشيخ حميد البغدادي
القراءات لغة واصطلاحا: القراءات لغة:  القراءات جمع قراءة، وهي في الأصل مصدر قرأ، يقال: قرأ فلان يقرأ قراءة.
القراءات واصطلاحا : قال ابن الجزري: (القراءات علم بكيفية أداء كلمات القرآن واختلافها بعزو الناقلة) (١) أي  معزوا ومنسوبا لناقله.
وعرّفها طاش كبرى زاده بقوله:( علم يُبحث فيه عن صور نظم كلام الله تعالى من حيث وجوه الاختلافات المتواترة). (٢)
ومن المصطلحات المتعلقة بهذا المصطلح:
 كلمة ( قراءة ) وتعني ما يُنسب إلى إمام من أئمة القراءات.
 كلمة ( رواية ) وتطلق على ما ينسب إلى الآخذ عن هذا الإمام.
كلمة ( طريق ) على ما ينسب للآخذ عن الراوي.
 تعريف القراءة المتواترة
التواتر لغة: التتابع، تقول: الأمر مازال على وتيرة واحدة، أي: على صفة واحدة مطردة، والوتيرة: المداومة على الشيء، وهو مأخوذ من التواتر والتتابع .
والقراءة المتواترة اصطلاحًا: هي القراءة التي رواها جَمْعٌ عن جَمْع، يستحيل أو يمتنع تواطؤهم على الكذب، وكانت موافقة لرسم المصحف، ووافقت العربية ولو بوجه من وجوه اللغة.

(١) منجد المقرئين ومرشد الطالبين، لمحمد بن محمد ابن الجزري، ص ٣. دار الكتب العلمية، ١٤٠٠هـ.  
(٢) مفتاح السعادة ومصباح السيادة في موضوعات العلوم، طاش كبرى زادة، ج٢:٦. دار الكتب العلمية الأولى: ١٤٠٥هـ.