بئس الطعام الحرام. ( نهج البلاغة ٣: ٥٢)      الغنى في الغربة وطن، والفقر في الوطن غربة. ( نهج البلاغة ٤: ١٤)      من رضي عن نفسه كثر الساخطون عليه. ( نهج البلاغة ٤: ٣)      الكلام في وثاقك ما لم تتكلم به، فإذا تكلمت به صرت في وثاقه. ( نهج البلاغة ٤: ٩١)      ليس شيء أدعى إلى تغيير نعمة الله وتعجيل نقمته من إقامة على ظلم. ( نهج البلاغة ٣: ٨٥)      
البحوث > القرآنية > تفسير سورة التوبة (1) الصفحة

تفسير القرآن الكريم سورة التوبة (١)
الأستاذ الشيخ محمود شلتوت
تذكير بموضوعات السور السابقة ـ سورة التوبة ـ هدفان أصليان ـ قانون الإسلام في معاملة المشركين وأهل الكتاب ـ شرح نفسيات القوم عند غزوة تبوك ـ مهمتها التاريخية مع الأنفال وحكمة اقترانهما ـ مراحل الدعوة والجهاد السابقة ـ الدعوة بمكة ـ الهجرة ـ حالة الحرب بين المسلمين والمشركين ـ غزوة بدر ـ غزوة أحد ـ غزوة الأحزاب ـ صلح الحديبية ـ فتح مكة ـ غزوة ثقيف وهوازن ـ اليهود بالمدينة ـ الروم ـ المنافقون ـ سورة التوبة ترسم الطريق.
تذكير بموضوعات السور السابقة:
تحدثنا فيما سبق عن سورة الفاتحة، وهي سورة مكية، وبينا وجه تسميتها بأم الكتاب، من انها اشتملت إجمالا على كل ما فصل في القرآن الكريم من عقائد وعبادة ونظام للحياة وترغيب وترهيب، ثم تحدثنا عن سور: البقرة، وآل عمران، والنساء، والمائدة، وكلهن من السور المدنية التي عالجت شئون المسلمين بعد أن تركزت لهم ـ بهجرتهم إلى المدينة ـ وحدة مستقلة، لها شعارها الخاص في العقيدة والعبادة، ولها منهاجها الخاص في الحياة، وبعد أن صار لهم بذلك جوار جديد غير جوارهم الذي كان لهم بمكة، ومن ذلك عنيت هذه السور على وجه عام ببيان.
الأحكام التي اختارها الله للمسلمين في عباداتهم ومعاملاتهم فيما بينهم بعضهم مع بعض وفيما بينهم وبين غيرهم ممن لا يدينون بدينهم، وعنيت على وجه خاص ببيان الحق فيما كان بينهم وبين أهل الكتاب من اليهود والنصارى من خلاف في مسائل الألوهية، ورسالة محمد، وحلال الأطعمة وحرامها.
ثم تحدثنا عن سورتي: الأنعام والأعراف، وهما أطول السور المكية في القرآن الكريم، عالج الله فيهما أصول الدعوة الإسلامية بالبراهين العقلية والوجدانية والتذكير بعاقبة الأمم التي كذبت رسلها وأعرضت عن دعوتهم، والتذكير باليوم الآخر وما أعد فيه للمصدقين والمكذبين من ثواب وعقاب.
ثم تحدثنا عن سورة الإنفال، وهي سورة مدنية عرضت لأول غزوة من غزوات النبي صلى الله عليه وآله وسلم للمشركين، وهي غزوة بدر، وبهذه المناسبة أرشدت إلى ما تستدعيه حالة الحرب من أحكام تتعلق بنفس القتال، والإعداد له، كما عرضت لأحكام الغنائم والأسرى، وربطت بين المؤمنين على اختلاف ألوانهم بولاية الإيمان، كما ربطت