أغنى الغنى العقل. ( نهج البلاغة ٤: ١١)        لن لمن غالظك فإنّه يوشك أن يلين لك. ( نهج البلاغة ٣: ٥٤)      إياك والعجلة بالأمور قبل أوانها أو التسقط فيها عند إمكانها. ( نهج البلاغة ٣: ١٠٩)     إياك ومصادقة الكذاب فإنّه كالسراب يقرب عليك البعيد ويبعد عليك القريب. ( نهج البلاغة ٤: ١١)      الكلام في وثاقك ما لم تتكلم به، فإذا تكلمت به صرت في وثاقه. ( نهج البلاغة ٤: ٩١)      
المكتبة > العقائد > الإمامة > الإمامة والتبصرة من الحيرة الصفحة

الامامة والتبصرة
علي بن الحسين بن بابوية القمي

الاحاديث
قال رسول الله صلى الله عليه وآله: الائمة من بعدي إثنا عشر، أولهم أنت يا علي، وآخرهم القائم الذي يفتح الله - تعالى ذكره - على يديه مشارق الارض و مغاربها(١).
وقالت سيدة النساء عليها السلام: دخل إلي رسول الله صلى الله عليه وآله عند ولادتي الحسين...
ثم قال: يا فاطمة، خذيه [ أي الحسين " ع " ] فإنه إمام، ابن إمام، وأبو الائمة، تسعة من صلبه، أئمة أبرار، والتاسع قائمهم(٢).
وقال أمير المؤمنين عليه السلام لابنه الحسين عليه السلام: التاسع من ولدك يا حسين هو القائم بالحق(٣).
وقالت الزهراء عليها السلام: أما والله لو تركوا الحق على أهله، واتبعوا عترة نبيه، لما اختلف في الله اثنان، ولورثها سلف عن سلف، وخلف بعد خلف، حتى يقوم قائمنا، التاسع من ولد الحسين(٤).
وقال الامام الحسن عليه السلام: ذاك التاسع من ولد أخي الحسين، ابن

١ - كمال الدين ج ١ / ٢٨٢ ح ٣٥، عيون أخبار الرضا (ع) ج ١ / ٥٣ ح ٣٤، أمالي الصدوق ص ٩٧ ح ٩، عنها البحار ٣٦ / ٢٢٦ ح ١.
٢ - كفاية الاثر ص ١٩٤ وعنه البحار ٣٦ / ٣٥٠ ح ٢١٩
٣ - كمال الدين ج ١ / ٣٠٤ ح ١٦ وعنه في البحار ٥١ / ١١٠ ح ٢.
٤ - كفاية الاثر ص ١٩٨ وعنه البحار ٣٦ / ٣٥٢ ح ٢٢٤ (*).
الاحاديث
الامامة والتبصرة
الامامة والتبصرة من الحيرة
كتاب الامامة والتبصرة
باب الوصية من لدن آدم عليه السلام
باب أن الارض لا تخلو من حجة
باب في أن الامامة عهد من الله تعالى
باب أن الله عزوجل خص آل محمد عليهم
باب أن الامامة لا تصلح إلا في ولد
باب امامة الحسن والحسين عليهما السلام
باب العلة في اجتماع الامامة في الحسن والحسين
باب في أن الامامة لا تكون في أخوين
باب أن الامامة لا تكون في عم ولا
باب إمامة علي بن الحسين عليه السلام وابطال
باب امامة الباقر: أبي جعفر محمد بن علي
باب إمامة أبي عبدالله عليه السلام
باب امامة موسى بن جعفر عليه السلام
باب ابطال إمامة إسماعيل بن جعفر
باب إبطال إمامة عبدالله بن جعفر
باب السبب الذي من أجله قيل بالوقف
باب إمامة أبي الحسن علي بن موسى عليه
باب في أن من مات وليس له إمام
باب معرفة الامام انتهاء الامر اليه بعد مضي
باب ما يلزم الناس عند مضي الامام عليه
باب في من أنكر واحدا من الائمة عليهم
باب من أشرك مع امام هدى إماما ليس
باب النوادر
المستدرك للامامة والتبصرة من الحيرة
باب امامة أبي جعفر محمد بن علي الجواد
باب إمامة أبي محمد الحسن بن علي العسكري
باب إمامة القائم عليه السلام
باب في ذكر حديث اللوح، وان الامام الثاني
باب في ولادة المهدي عليه السلام
باب أن المهدي من ولد الحسين عليه السلام
باب أن المهدي هو الخامس من ولد السابع
باب في أوصاف المهدي عليه السلام
باب في النهي عن تسميته عليه السلام
باب في الغيبة
باب مايصنع الناس في الغيبة
باب في آيات ظهوره
باب علامات الامام ودلائل معرفته
باب أن لديهم الكتب التي أنزلت على الانبياء
باب أنهم القرى الظاهرة
إهداء ودعاء
تقدمة للتحقيق
قالوا في الكتاب
توضيحات هامة حول جامع الاحاديث وهو القسم الثاني من النسخة
ترجمة المؤلف وعائلته بنو بابويه