بئس الطعام الحرام. ( نهج البلاغة ٣: ٥٢)      من أبطأ به عمله لم يسرع به نسبه. ( نهج البلاغة ٤: ٦)      من زهد في الدنيا استهان بالمصيبات، ومن ارتقب الموت سارع إلى الخيرات. ( نهج البلاغة ٤: ٨ )      في عقب غيركم تحفظوا في عقبكم. ( نهج البلاغة ٤: ٦٦)      لا يستحين أحدٌ إذا لم يعلم الشيء أن يتعلمه. ( نهج البلاغة ٤: ١٨)      
المكتبة > الفقه > فقه استدلالي > العروة الوثقى الصفحة

العروة الوثقى
الفقيه الاعظم آية الله الكبرى السيد محمد كاظم الطباطبائى اليزدى قدس سره
الجزء الخامس