الطمع رق مؤبد. ( نهج البلاغة ٤: ٤٢)      من أصلح أمر آخرته أصلح الله له أمر دنياه. ( نهج البلاغة ٤: ٢٠)      الغيبة جهد العاجز. ( نهج البلاغة ٤: ١٠٦)      من وضع نفسه مواضع التهمة فلا يلومنّ من أساء به الظن. ( نهج البلاغة ٤: ٤١)      اتقوا ظنون المؤمنين، فإن الله تعالى جعل الحق على ألسنتهم. ( نهج البلاغة ٤: ٧٣)      
المكتبة > الفقه > فقه استدلالي > الهادي الى الرشاد الصفحة
الهادي إلى الرشاد في شرح الإرشاد
تأليف للشيخ إبراهيم القطيفي
اشراف مصطفى المرهون
تحقيق مؤسسّة المرهون